الـ Social Commerce في مصر بلح

تنبية: ذِكر بعض اسماء الـ Brands في الArticle دي مش مقصود بيه التشهير او التريقة، الغرض من المقال نقد بناء للعمالقة (اللي هم عمرهم ما هيسمعوا ) عشان الصغيرين يتعلموا.

تعالى نتكلم الاول على شوية تعريفات قبل ما نخش في الموضوع:

 

1- eCommerce

يعني انك تفتح محل بس على الانترنت، اياً كان هو بيبيع ايه، المهم ان المحل ده على الانترنت.

الشرط الاساسي عشان ينجح: 1-Quality Products: لأنك لو جبت منتج وحش انت كـ eCommerce Website

الضرر هيبقى عليك اكتر من الـ Brand نفسه.

2-جيش من الـ Online Customer Support يكون فاهم Customer Support

3-شركة نقل محترمة

 

2-Social Media

يعني اول نوع Media في التاريخ ميكونش للـ Broadcasting يعني مش بغرض الاذاعة، زي الراديو و الجرايد و التيلفزيون.

و ما دام هو مش للاذاعة، يبقي اكيد هدفه الـ Engagement و فايدته مبتجيش الا بالـ Engagement، و عشان نكون اوضح و بناءً على التعريف اللي فات ده، اللي مطلوب منك على الـ SM هو انك تصاحب الـ Fans بتوعك بجد اوي و ماتطلعش في نظرهم مصلحجي و عايز فلوسهم. و ده مش هيحصل الا لو صدقت انك فعلاً مش عايز فلوسهم و دي مش مثالية منك تماماً.

بالعكس ده اصيع انواع الخبث اللي في الدنيا، بس خبث حميد، خبث يطلع كل الافراد فايزين، و لو هو ده الخبث يشرفني اني اكون خبيث.

طب أكسب انا امتي ان شاء الله؟
لما هم يعوزوا يشتروا مش لما انت تعوز تبيع.

 

3-Social Commerce

و ده بقي المصيبة الكبيرة، تعالوا نعرّفه الاول:

هو استخدام اي Social Approach في البيع على الانترنت،

و ده بيكون ليه طرق كتير وضحهم Mashable في الArticle دي

و من ضمن السبع طرق هي استخدام الـ Social Accounts بتاعتك عشان تجبلك Referrals زي ما بتعمل (بدون ذكر اسماء) Souq.com و Jumia.com اللي هما من اكبر eCommerce Websites في الشرق الاوسط وطبعاً كل اللي تحتهم.

المشكلة بقى مش في الـ eCommerce بتاعهم (بغض النظر ان مفيش حد في المجال ده عنده الـ 3 مكونات الرئيسية اللي فوق) المشكلة في الـ Social… ركزوا معايا بقي…

 

جوميا و سوق (و تقريباً كل اللي زيهم ) مدوش الـ Social Media حقها فـ مفهموهاش و مفهموش الـ Culture Shift اللي العالم بيمر بيها من الـ Industrial Age اللي هو عصر المصنع و التليفزيون، الى الـ Connection Age اللي هو عصر الـ Startups و الـ Internet و الـ Social Media. وده خلاهم يَرتَبِكوا فكرياً، و عشان الارتباك مش بيخلي البني أدم في الـ Comfort Zone بتاعته كان لازم يدوروا على الاتزان و الاتزان في الافعال دايما بييجي عن طريق الافعل المحفوظه اللي انا عارفها كويس اللي مش هغلط فيها .

هنا المشكله، نفس الارتباك اللي فوق حصل اول ما التليفزيون طلع، حصل ارتباك فكري، هي الآلة دي أستخدمها لصالحي ازاي؟ ساعتها كان الراديو هو البريمو 😀 راحوا جابوا الراجل اللي بيقرأ اعلان الراديو و صوروه و قال يعني ده اعلان التليفزيون، طبعاً مصيبة تموت من الضحك.

 

هو ده بالظبط اللي معظم الشركات الكبيرة و الصغيرة بتعمله على الـ Social Media دلوقتي…

مش قادرين يستوعبوها فـ بدل ما يوجعوا دماغهم، طبق عليها نفس اللي بيطبق على التليفزيون يا ابني مش محتاجة فكاكة يعني 🙂

 

يعني اعتبروا الـ FB PAge مكان احنا بس اللي لينا حق الاعلان فيه و هروا الناس اعلانات عن الحاجات اللي بتتباع عندنا و لما تعوزوا تصحصحوا الدنيا اعمللكم مسابقة 🙂

ايوه اللي بيعمل كده بالظبط في الـ Social Media هو حفيد الشخص صاحب فكرة اننا نصور اللي بيقأا اعلان الراديو و ننزله في التليفزيون “مش محتاجه فكاكه Style “

 

سوق و جوميا عباره عن بلونة Social Media كبيرة قوي، بس مليانة هواء. هما وصلوا لنتايج رهيبة زي ان سوق مثلاً 3,500,000 Fan و جوميا 1,500,000 بس للأسف هما الاتنين صحراء جرداء، ولا كأن الـ Page فيها 3000 Fan و عشان كده كتبت من فترة اقولك يعني ايه Like و متزعلشعشان كل اللي في الموقف ده يفوق و ياخد باله.

ده حصل عشان حاجه وحده بس و هي:

 

الـ Team بتاع الاتنين ركز قوي على الـ Commerce و نسي الـ Social، و عشان كده هتلاقي ان الـ Social Media بتاعت الاتنين عامله زي ما يكون جرنال اعلانات مبوبه و عروض (الوسيط لا دين له).

الحل:
الحل في الـ Mission و الVision

 

اه والله، الـ Mission و Vision اللي معظم الناس معتبرنها زينة (زي العقل كده) هم الحل.

الحل الفعلي في الـ Modern Marketing اللي هو في الاساس مبني علي 3 عواميد 2 منهم هم الـ Mission و الـVision

و الفكرة ببساطة ان زمان كان لازم يتحط Mission و Vision في الـ Profile بتاع اي شركه عشان (لو مجبناش بفتيك الناس تقول علينا ايه) .

اما دلوقتي مطلوب منك ان الشركة كلها تكون فعلاً مبنية على الـ Mission و الـ Vision مش حطينها منظرة.

و في نفس الوقت انا لو قرأتهم كـ Customer اكون عايز اساعدك توصلهم و ده عمره ما هيحصل لو حسستني ان هدفك تكون اكتر واحد بيبيع في الدنيا.

 

أيه دخل الكلام ده بالـ Social Media

الموضوع في منتهى البساطة، الـ Social Media مبتتمثلش. يعني لو حاولت تمثل عليا انك صاحبي هقفشك قبل ما تبدأ كلام.
الموضوع لازم يبدأ من فوق قوي. الـ CxO’s و الـ Board of Directors لازم يقرروا يتعلموا اللي ينفع مع الزمن ده.

ملحوظة: الناس دي من اتقل اللي اتعلموا “ايه اللي المفروض يتعمل في الزمن اللي فات ” بس للأسف هو فات.

طبعاً لو حد من الـ CEO’s دول قرأ الكلام ده هيقولي الكلام ده في الـ Lala Land لأنه أكيد هيقلل الـ Sales بتاعتهم في لحظة اكتر من النص و كمان هيزود تكلفة الـ Marketing اضعاف.

و الرد كالتالي:

 

لو انت دلوقتي بتكسب بالطريقة الغلط جنيه في الشهر، انت اصلا بقى المفروض تكون بتكسب 10 (و متنساش ان اللي هيلعبها على الـ Social Media غلط هيطلع من اللعبة Dare n’ Deal Style)

 

انا بقى بقولك اعمل حاجة تخلي الجنيه نص لمدة سنة، بس في المقابل هتكون اكتر Brand الناس بتحب يشتروا منه. و بعد سنة هتكسب الـ 10 اللي في الشهر و هتكسب حاجة احلي انك ضامن ان الـ 10 ج دول هيفضلوا على طول لأن اللي بيدهملك بيحبك.

تحت هتلاقي screenshot من الـ About Page بتاعت جوميا و سوق اللي المفروض مكتوب فيها الشركة دي فاتحة ليه Mission، و عايزه توصل لأيه في المستقبل البعيد Vision اللي طبعاً مستحيل حد فيكم يقرأهم و يبقي عايز يساعد حد فيهم. و برضه هتلاقوا Screenshot من اكبر eCommerce website في العالم Zappos & Amazon.

دي الـ About Page بتاعت جوميا و هتلاقوا فيها Vision مقسمة لتلات أجزاء:

 

الجزء الاول: بيقول احنا عايزين نكون اكبر شركة eCommerce و اكتر شركة Professional يعني مش عايزين نصاحبكم

و ده هم قدروا يطبقوه عشان كانوا مصدقينه.

 

الجزء التاني: منحوت من Amazon’s Mission و هو انه يكونوا اكتر Customer-Centric Brand في مصر (اكتر Brand بيهتم بالـ Customers بتوعه) و طبعاً ده ملوش اي علاقة بأرض الواقع (بفتيك Style) و ده لأنهم مش مصدقين الحته دي.

 

الجزء التالت: منحوت من Zappos’ Mission و هو انهم عايزين يبهروا الـ Customers بتوعهم في كل موقف بيتعملوا بيه مع جوميا، و طبعاً ده ملوش اي علاقة بأرض الواقع (بفتيك Style) و ده لأنهم مش مصدقين الحته دي.

 

Jumia About Page

اما بقي دي هي الـ About Page بتاعت سوق (او والله زمبقولك كده)
و المفارقة ذات التأثير الهلامي انها اصلاً مفيهاش اي Mission و Vision!

انا عارف اني وعدت ناس كتير من الFans اني مخرجش عن شعوري و انا بكتب , بس لما تكون Amazon العرب و تحطلي Adsense مش بس كده لأ دي في الAbout يبقي ده اسمه ايه

Souq's About Page

وده Screenshot من الـ About بتاع Amazon (مش فظيع بس حقيقي).

Amazon's About Page

و اخيرا دول العباقرة اللي بجد (و انا بعمل Research عنهم قعدت ساعتين بستوعب هم قد ايه جامدين):

Zappos’ About Page
طبعاً انا علمتلكم علي الحاجات الفظيعة بس لازم تدخلوا على الـ Link ده عشان تتعقدوا و تفهموا المعنى الحقيقي للـ eCommerce

و كمان الـ Link ده عشان تشوفوا معنى الـ Social Commerce دوسوا هنا

The Great Zappos' About Page

الـ Call to Action

ادخلوا على الـ Pages بتاعت اي Social Commerce و شوفوا هم عايزين ايه منك، لو عايزين يبيعولكم و يتمصلحوا عليكم، اعرفوا ان ده ملوش علاقة بالـ Social Media، و انهم لو بيكسبوا جنيه فـ هم راميين 9 على الارض.

ملحوظة الـ Social Commerce اللي برّه في وجهة نظري المتواضعة 7/10، اما في مصر بلح.
(و ده مش معناه اني انا اجمد واحد في الدنيا، الBrand بتاعي مش ملاك على الSocial Media و طول عمري بقول للـTeam بتاعي لو هقيم School of Marketing هكرمها و اديها 2/10 . بس لو انت متابعنا بقالك فترة احتمال انك تكون بتحبنا معدي الـ 90% 🙂 )

 

لو بتواجهك مشكلة في الـ Social Media انت مش محتاج تقرأ اكتر من الـ 2 Articles دول كـ بداية

هو ايه الROI بتاع أمك و أقولك يعني ايه Like و متزعلش

Ahmed Saif